• ×

الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019 اخر تحديث : 03-16-1441

اخبارية الجبل تقيم ندوة إعلامية

عن ظاهرة البطالة .. الأسباب والحلول

 5  0  12625
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
اخبارية الجبل _ على السليطى "البطالة " هي مشكلة عامه تقريبا في الخليج العربي وقد نستثني دولة الامارات المتحدة . كثير من الناس يستغرب وجود بطالة في دول الخليج العربي الغنية ، قليلة السكان أيضا. ربما يكون سبب وجود هذا عدم التخطيط الاستراتيجي في هذه الدول . وربما بسبب كثر الأزمات المتعاقبة على المنطقة أو بسبب بحث غالبية طالبي العمل عن وظائف في القطاع العام الحكومي مما تسبب في تحدي آخر هو نشوء مايعرف بالبطالة المقنعة والمتمثلة في وجود أعداد كبيرة في المنشأة أو الدائرة لا يؤدون عمل أو ليس لديهم مايقومون به . وأخيرا من أسباب وجود هذا التحدي وجود العمالة الأجنبية الرخيصة بأعداد كبيرة جدا والتي لا يقبل الخليجي العمل بنفس الراتب الذي يتقاضاه العامل الأجنبي المتدني جدا بالنسبة له. فماهي الحلول ومن وجهة نظركم وشكرا :

الاستاذ : سعود الغليسي

البطالة معضلة تهدد الشعوب، وقد تتجاوز ذلك لإشغال أمن الحكومات، نعم،،، فعندما تصبح لدينا طاقات جبارة مهدرة لا عمل لها فمن الطبيعي أن تنقلب هذه الطاقات لقنابل موقوته !! هذه المعلومة ليست فلسفة كلامية فقد ثبت فيزيائيا "كثرة الضغط يولد الإنفجار" وخذ هذا الدليل الذي لا جدال فيه، قال الفاروق عمر بن الخطاب موصي فيها عاملاً له "نفسك إن لم تشغلها بالطاعة شغلتك بالمعصية"

ومن أسباب البطالة :

1_ هجوم التقنية الحديثة في زماننا هذا لتحل مكان البشر في كثير من الأعمال . 2_ رخص أجور العمالة التي لا يرضى المواطن العمل بثمنها لقلته .
3_ تزايد عدد السكان بدون وجود خطط ممنهجة للوظائف تتوافق مع زيادة العدد .
4_ ضعف مخرجات التعليم بحيث تولد قلة الكفاءات التي لا تتناسب مع سوق العمل
5_ قلة وتدني معاهد ومراكز التدريب .
6_الرفاهية التي تقتل الجدية .
7_النظرة الدونية للقطاع الخاص وطلب الحكومي فقط .

الاستاذ عبدالله خلف العمودي

اسمحوا لي بأن أبدي رأيي حول ذلك أولا كما تعلمون أن بعض التحديات شائكة فعلا وحلولها في أغلب الأحيان تحتاج الى قرارات سياسية خذ مثلا مانحن في صدده لو كتبت بطالة أو علاج البطالة لظهر لك مئات الدراسات والبحوث والمقالات ومع ذلك لاتزال البطالة تبحث عن أبطال!! وفي رأيي ان الحديث والتنظير عن هذا الموضوع هو مضيعة للجهد والفكر ولكن لماذا لا نستثمر مبادرة اخينا الدكتور علي في مواضيع ملموسة قد نستطيع تنفيذها .. فمثلا: لو نبحث علاج قطيعة الرحم بين أفراد الاسرة الصغيرة قبل الاسرة الكبيرة ،فيشكل مجلس صلح لكل أسرة لبحث وعلاج اي اشكالية اوقطيعة تحدث بين أفراد الاسرة في وقتها وإنهائها قبل ان تستفحل. كذلك لو وجد في كل أسرة من يحصر المحتاجين للزكاة وربطهم بدافعي الزكاة من جماعته ؛بمعنى ان يدل اصحاب الأموال بالمحتاجين ليتواصل هو معهم دون ان يجمع منهم مبالغ فقط تعريف الأغنياء بالمحتاجين .. وعلى مثل ذلك يتم البحث لعلنا في هذه المشاركه نبحث في اسباب البطاله وماتسببه على الفرد والمجتمع من اثار سلبيه ونظره الاسلام لهذه المعضله . نقول وبالله التوفيق :

أسباب البطالة عديدة أبرزها :

_ عدم توافر فرص العمل
_ نقص الكفاءات، كساد الأسواق
_ قلة المعرفة والخبرة والتدريب
_ عدم التوسع في المنشآت الخدمية الحكومية في المدن والقرى رغم أهمية ذلك للحد من الهجرة الداخلية للمدن الرئيسة واستيعاب عدد أكبر من الخريجين، والقضاء على البطالة المقنعة، إضافة لتدني مستويات التعليم وعدم مواكبته للتطور التكنولوجي.

وللبطالة نتائج وآثار سلبية عديدة أبرزها: تأخر سن الزواج والشعور بالإحباط والسخط وما قد ينتج عنه من هروب من الواقع أو تفكير بالهجرة بحثاً عن الرزق، وقد عالج الإسلام البطالة حيث اعتبر العمل قيمة إيجابية، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: «ما أكل أحد طعاماً قط خيراً من أن يأكل من عمل يده». وشجع على العمل وهيأ السبل والوسائل المعينة على الإنتاج والإبداع ومحاربة البطالة والاتكالية، بحيث يمكن القول إن أي دولة من دول العالم قديما وحديثا، لم تتخذ في معالجة البطالة أسلوباً حكيماً كما اتخذه الإسلام، ولا نجد نصوصاً في قوانينها كما نجد ذلك في شريعة الإسلام

الاستاذ : راجي السويدي

الصحيح أن البطالة وعدم الاكتفاء المالي لكثير من الأسر هو من يقود زمام اﻻمور كلها لما يحدث من جميع السلبيات اﻻخرى بشتى اشكالها . فأمامنا العديد من الوسائل للحد من البطالة 1-حصر جميع وظائف الدولة والشركات اللي يعمل عليها اجانب. واحلال الموظف السعودي ذو الكفاءات مكان الأجنبي . بزعمي هذه الخطوه راح تحل 50% من البطاله .

الاستاذ : فيصل المعيلي

أغلب الوظائف بالقطاع الخاص يسيطر عليها العمالة الوافدة بسبب قلة الشباب أو الشابات الحاصلين على المؤهل العلمي المناسب.

د / علي السليطي

أنا أعتقد أن الأسرة لها دور في موضوع البطالة فهناك أسر ماشاء الله يشجعون الأبناء على العمل في التجأرة والاعمال الحرفية والاعتماد على النفس وبالمقابل هناك أسر يعتقدون ان الوظيفة هي الطموح وان العمل الخاص اكثر فائدة بعكس بعض الأسر توفر للأبناء كل مايحتاجونه من فلوس وسيارة ثم يشكون من البطالة , كيف يتعب نفسه بالبحث عن الشغل مادام الأسرة توفر له كل مايريد.

الاستاذ : عبدالله خلف العمودي

يجب علينا بان لا ننظر الى مفهوم التدرج الوظيفي انه9 القبول بالوظائف الدونيه على مفهوم اغلب الشباب . لكن اغلب الشباب يشترط بان يكون رئيس قسم من اول يوم يتم تعيينه .

الاستاذ : مشعان حمدان الطواله

من وجه نظري البطالة التي اخذت الحيز الكبير في مجتمعنا لا نتوقف كغيرنا ونترك للبطاله جواً يشغلنا عن العمل , فان للبطالة معنى في المجتمعات .,الشخص القادر على العمل وراغب فيه، ويبحث عنه، ولكن دون جدوى. . والحقيقه من هذا الكلام يتضح أنه ليس كل من لا يعمل عاطل كغيره في المجتمع فهناك اناس كثير لايعملون فالطلاب والمعاقين والكبار وغيره الكثير . وجود العمل هو الأهم في قدرات المستقبل على أصحاب العمل في مجتمعنا ومن هم في غنى عن العمل أعتبارهم عاطلين عن العمل. لذا نكون حريصين على ابراز من لديهم المهنه التي نحن نصنف لها دوراً اتجاه العمل وهكذا قد وصلنا الى حل من حلول البطاله ..الخ.

الاستاذ : فيصل المعيلي

مفهوم البطالة : هي ألا يجد المرء عمل وهو قادر عليه وراغب فيه عند مستوى الأجر السائد .

الاستاذ : عبدالله خلف العمودي

الرغبه ؟ اقترانها بالحصول على العمل ؟ اعتقد يحتاج التعريف او المفهوم لمراجعة.

الاستاذ : فيصل المعيلي
من أهم أسباب انتشار البطالة :
● رفض الشباب الانخراط في الأعمال المهنية
● ضعف برامج التدريب .
● اتجاه أصحاب العمل الي العمالة الوافدة لقلة أجورهم
● عدم مواكبة السياسة التعليمية والتدريبية لمتطلبات سوق العمل المتجددة والمتغيره .
تعد البطالة أخطر المشكلات الاجتماعية التي يواجهها المجتمع لمايترتب على ذلك من آثار اجتماعية سيئة . من نتائج البطالة : انتشار الفقر تأخر سن الزواج بسبب البحث عن مصدر رزق

الاستاذ : طارق ذياب المحارب

كلي أمل بمساهمه بسيطه في طرحكم الايجابي المميز للمشكلات الاجتماعية من وجهة نظري في الحلول لمفهوم البطالة هي الوعي في محاولة معرفة ميول ومهارات كل شخص داخل التكوين الاسري ومحاوله ايجاد التعزيز له وتطوير المهارات لديه وجعله يمارسه بكل اريحيه ، التشجيع في بدايه الفكرة لصاحب المهارة والاسناد له وعند محاوله التنفيذ تقديم الحوافز المادية والمعنويه مع هذا المحاولات يكون بدايه مشروع للفرد ، مع الاستمرارية على هذا النمط في كل أسره يكون الفرد داخل المجتمع حر في اختياره وميوله لأن الشخص اذا اختار الشي وهو مؤمن بقدرته ومسؤليته يكافح ولن يسقط حتى اذا سقط او انتكس يتعلم شيء آخر أو يحاول بقوة أما اذا كان هناك عارض أمامه من الأاب أو الأخ ولا يوجد لديه تعزيز او تحفيز للمهارات والميول وخوف الاباء من انهيار المستقبل لدى الابناء او الديون سوف تجد استمرار البطاله لأعوام مقبله الحل الوسطي والاميز هو رفع مستوى الوعي في التنشئه الاسريه داخل كل أسره واختصر الموضوع بإيجاز هناك مواهب قتلت ومهارات هدمت بسبب خوف الاباء في تحديد مصير ومستقبل الابناء وفي العرف والتقاليد والدين الابن لايعصي اوامر الأب

د / علي السليطي

طارق الذياب كلامك في منتهى الأهمية فعلا تدخل الاهل احيانا يساهم تفاقم المشكله فالمفروض ان تعطي الاسرة الابناء فرصةلتحديد مستقبلهم بانفسهم وفقا لميولهم ومكونات الشخصية التي هم ادرى الناس بها بل وتشجيعهم على اخذ زمام المبادرة وان يقدموا لهم الدعم المعنوي . شبابنا فيهم الخير والبركة ومستقبلهم واعد باذن الله وأولى خطوات النجاح الاعتماد بعد الله على النفس ورسم الاهداف المهنية والوظيفية والسعي لتحقيقها مهما كانت الصعوبات والمعوقات شكرا طارق مشاركتك رائعة .

الاستاذ : طارق ذياب المحارب

العفو دكتور علي دمتم بهذا الطرح الايجابي ودام فكرك الذي يرسم المهنيه وروح المشاركه تسلم على الندوة الرائعه واتمنى ان نقضي ع البطاله تماما . تعتبر البطاله ازمه كبيره بكل اتجاهاتها فلا يجب علينا ان نتجاهل مخاطرها لأن كل يوم يمر علينا يزداد خطر البطاله ومثال ع ذلك معدل الجرائم وكذلك الادمان والتحرش ....الخ والحل في نظري فتح المجال للشباب في وضع مؤتمر مشترك بين التجار ورجال الاعمال وبين الشباب العاطل لكي يستمعوا الى اراء الشباب ومقترحاتهم . وحل اخر لعله يقلل من تزايد البطاله وضع دورات مجانيه ! للشباب مثل الكمبيوتر او اي مجال اخر ويضمن فرص عمل حقيقية والتشجيع عليها .
الاستاذ : عبدالله الجسار


من وجهة نظري الشخصية اسباب البطاله الاتي

١- تزايد عدد الخريجين والخريجات بمختلف المستويات وكذلك عدم توجههم على القطاع الخاص وكذلك عدم تشجيعهم على ذلك
٢- عدم ايجاد الوظائف المناسبة لهم المقرونه حسب الاهتمام والجهود والقدرات
٣- تدني مستوى التخطيط من قبل المسؤولين
٤- العماله الأجنبيه التي تقوم بأشغال الاماكن المناسبه للشباب السعودي في القطاع الخاص والحكومي
٥- انحصار الوظائف على المناطق الكبرى فقط دون المحافظات والقرى .
٦- عدم اعلان الوظائف بشكل مستمر بالقطاع الخاص التي بالأغلب تُحصر على المقربين والاصدقاء, والكثير من الأسباب.
ولعل الزملاء سبقوني بالمهم وحبيت ان اشارككم الراي وللجميع اطيب تحية

الأستاذ : محيسن الفنيدل



الأخ العزيز : د/ على السليطي
طاب صباحك عندما نتكلم عن البطاله فإننا نخوض في بحر غزير جدًا
أنا كنت موظف شركة بترول في السنوات الأخير في العمل رأيت بأم عيني كيف يستبدل السعودي بأجنبي فكلما تقاعد سعودي جيء بأجنبي
أوقفت الشركة محطتان للكهرباء وجمع موظفي المحطتين بالمحطة الجديدة والتي يتم تشغيلها من قبل شركة سمنس بموظفين أجانب لمدة سنتين حتى يتم تدريب السعوديين العاملين بالمحطات القديمة وبعد فترة قررت الشركة إعادة إحدى المحطات القديمة , وبدل أن تعيد الموظفين السابقين أعطيت لمقاول آخر وأتى بعمالة أجنبية من الهند وتم تشغيلها ومنذ عام ١٩٩٨ حتى يومنا هذا لم يستلم الموظفين السعوديين أي عمل بالمحطة الرئيسية ولم تزل تدار بعمالة أجنبية ووضع الموظفين السعوديين تواجد بدون عمل .
وإذا جاء آخر العام تأتي مجلة القسم الإعلامي وتطلب من الموظفين السعوديين الجلوس محل الأجانب مدة التقاط الصور فقط لعرض الإنجازات على وزارة البترول والثروة المعدنية وهكذا الكثير من الإدارات والأقسام . لعب وتظليل وقلب للحقائق تمارسة الشركات الكبرى والصغري دون رقيب أو حسيب وهكذا تقل فرص التوظيف وتكثر البطالة وتزداد يوم بعد آخر وتنعكس تلك السلبية على المظفين الذين هم على رأس العمل فالكثير منهم اضطر للتقاعد لعدم جدوى ذهابه للعمل ملّ من عدم ممارسة أي عمل داخل دائرته ونطاق وظيفته
تصوروا وجود أكثر من عشرة ملايين مقيم وجميعهم يعملون والمواطن يدوخ سبع دوخات ويشغل كل الواسطات بدون أمل !! لماذا لأن الأجنبي أقل كلفة بوجه عام في الراتب والعلاج والحقوق وعند نهاية الخدمة وغير ذلك من مميزات الأجنبي التي تغري الشركات والمؤسسات .

انتهى
الأستاذ / يحيى العبودي



image

image


image


image

image


image

التعليقات

التعليقات ( 5 )

  • #1
    بواسطة : ابو عبدالعزيز
    09-12-1437 12:55 مساءً
    الله يجزاكم خير ويطول اعماركم
    والله ينفع بكم
  • #2
    بواسطة : علي السليطي
    09-12-1437 01:50 مساءً
    انا كنت مدرب للموظفين الاجانب على تشغيل المحطة ومشرف على المحطة بنفس الوقت وهذا من واقع وما حصل في الدوائر والاقسام الاخرى هو نفسه ما حصل في دائرتنا التي كنا نعمل بها . والموظفين اغلبهم اضطر للتقاعد لعدم جدوى ذهابه للعمل والملل من عدم ممارسة اي عمل داخل دائرته ونطاق وظيفته هذا تعليق الاستاذ يحى العبودي
  • #3
    بواسطة : علي السليطي
    09-12-1437 02:16 مساءً
    ويضيف العبودي فيمايخص الرواتب والمميزات ان الموظفين العاديين منهم يتقاضى عشرة الاف ريال بالشهرغير الاركاب والعلاج والسعودي يرضى باقل من ذلك ولكن لايرغب به الا بواسطة قوية اما الاولوية فهي للاجنبي ممايستوجب جولات تفتيشية دائمة ومفاجأة من قبل الجهات المهتمة بالسعودة .
  • #5
    بواسطة : علي السليطي
    09-13-1437 02:25 مساءً
    البطالة سببا رئيسيا لكل سلوك سلبي قد يؤدي الى الاضرار بالوطن والمواطن فقد تسبب البطالة في السرقة وتعاطي وترويج المخدرات او الارتمى في احضان او كار الجريمة والعنف والسلوك المضاد للمجتمع .وللقضاء على البطالة لابد من فتح كل الابواب للا عمال الخاصةوهي كثيرة جدا وتشجيعهم وتدريبهم والاستفادة من خبرات رجال الاعمال الكبار المطالبين بمدهم بالمعرفة المهارات اللازمتين للنجاح في عالم المال والاعمال وتسهيل اجراءات دمج الشباب والشابات في هذا المجال. ويجب على الاسرة ان تدفع الابناء للاعتماد على انفسهم بعد الله.
التعليقات ( 5 )

  • #1
    بواسطة : ابو عبدالعزيز
    09-12-1437 12:55 مساءً
    الله يجزاكم خير ويطول اعماركم
    والله ينفع بكم
  • #2
    بواسطة : علي السليطي
    09-12-1437 01:50 مساءً
    انا كنت مدرب للموظفين الاجانب على تشغيل المحطة ومشرف على المحطة بنفس الوقت وهذا من واقع وما حصل في الدوائر والاقسام الاخرى هو نفسه ما حصل في دائرتنا التي كنا نعمل بها . والموظفين اغلبهم اضطر للتقاعد لعدم جدوى ذهابه للعمل والملل من عدم ممارسة اي عمل داخل دائرته ونطاق وظيفته هذا تعليق الاستاذ يحى العبودي
  • #3
    بواسطة : علي السليطي
    09-12-1437 02:16 مساءً
    ويضيف العبودي فيمايخص الرواتب والمميزات ان الموظفين العاديين منهم يتقاضى عشرة الاف ريال بالشهرغير الاركاب والعلاج والسعودي يرضى باقل من ذلك ولكن لايرغب به الا بواسطة قوية اما الاولوية فهي للاجنبي ممايستوجب جولات تفتيشية دائمة ومفاجأة من قبل الجهات المهتمة بالسعودة .
  • #5
    بواسطة : علي السليطي
    09-13-1437 02:25 مساءً
    البطالة سببا رئيسيا لكل سلوك سلبي قد يؤدي الى الاضرار بالوطن والمواطن فقد تسبب البطالة في السرقة وتعاطي وترويج المخدرات او الارتمى في احضان او كار الجريمة والعنف والسلوك المضاد للمجتمع .وللقضاء على البطالة لابد من فتح كل الابواب للا عمال الخاصةوهي كثيرة جدا وتشجيعهم وتدريبهم والاستفادة من خبرات رجال الاعمال الكبار المطالبين بمدهم بالمعرفة المهارات اللازمتين للنجاح في عالم المال والاعمال وتسهيل اجراءات دمج الشباب والشابات في هذا المجال. ويجب على الاسرة ان تدفع الابناء للاعتماد على انفسهم بعد الله.
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:02 صباحًا الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019.