• ×

الأحد 29 ربيع الأول 1439 / 17 ديسمبر 2017 اخر تحديث : 03-29-1439

ندوة بإخبارية الجبل :مقاومة الفكر الارهابي أسبابه وعلاجه

 1  0  12254
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 image


الإنحراف والسلوك الإجرامى

أتمنى أن يطرح هذا الموضوع على طاولة النقاش على المستوى المجتمعى من قبل الكتاب والمعلمين والأباء والمفكرين أانه ظاهرة اجتماعية , و الدولة حفظها الله تقوم بواجبها المنوط بها على المستوى الرسمي لكن ماذا عنا كمجتمع حيال تعريف وتحديد هذه الظاهرة ومعرفة أسبابها ودوافعها والحلول الممكنة لها من حيث التنشئة الاجتماعية للأطفال والمراهقين؟

حتى لا نفاجأ أن من داخل بيوتنا ومن فلذات أكبادنا من يوجه سهامه الى نحورنا في غفلة منا وكما حصل في الأونة الاخيرة من جرائم مروعة وأحداث مرعبة لم تحدث من قبل وغريبة جدا على مجتمعنا السعودي المسلم لم يحدث لها مثيل في أكثر بلدان العالم كفرا وفسادا لا في الماضي ولافي الحاضر .

فلم يحدث أن اقدم شاب على قتل والديه بحجة انهما كفار مع ان الله سبحانه وتعالى أمر بالاحسان لهما حتى لوكانا مشركين مع عدم طاعتهما فى الشرك بالله ولكن ليس قتلهما والعياذ بالله .

مايحدث من ظواهر اجتماعية غير سوية نتيجة لتربية تتم بطريقة خاطئة منا أو نتيجة لعدم ملاحظة ابناءنا بطريقة ذكية.

وحتى نكون عونا للدولة للمحافظة على بلادنا وسوف نناقش تفشي جرائم الارهاب داخل الأسر والمجتمع من خلال النقاط التالية :
1_ معرفة الاسباب والمسببات
2-الحلول
3-كيف نقضي على بذور الشر داخل بيوتنا
نتمنى ان يشارك الجميع وبقوة من خلال ندوة على مستوى اخبارية الجبل . مع شكري وتقديرى

الدكتور على السليطى



image



الإنحراف والعنف كظاهرة إجتماعية غريبة

الإنحراف :- ينبغي علينا أولاً تعريف الإنحراف في علم الإجتماع فهو : وصف للأفعال أو السلوكيات التي تخرق المعايير الإجتماعية، مثل القيام بعمل إجرامي .
وهي دراسة يهتم بها علماء الإجتماع وعلماء النفس والأطباء النفسيون وعلماء الجريمة .
العنف :- هو تعبير عن القوة الجسدية التي تصدر ضد النفس أو ضد أي شخص .
ومن عجائب الموضوع ما أثبتته التجارب العلمية الحديثة حيث أظهرت كيف أنه حتى الحيوانات تغير تصرفاتها بحكم البيئة وكيف أن حيوانات معروفة بفتكها كالأسود والنمور والأفاعي تغير سلوكها العدواني عندما تنشأ في ظروف مغايرة.
بل وحتى الأسماك التي تنشأ في أحواض خاصة عندما يتم توفير الغذاء لها تتوقف تدريجيا عن أكل بعضها بعضا.
إن مؤسساتنا القانونية والتشريعية مبنية أساسا على هذا الفهم الأخلاقي والفكري الذي نسميه بالقصاص ومعاقبة المجرمين واعتبارهم مذنبين في حين أن القاتل والمقتول هما في الواقع كليهما ضحية لنظام اجتماعي واقتصادي لا إنساني مبني أساسا على المنافسة والكراهية والعنف وهو مصدر كل تصرفات البشر الانحرافية.

الأستاذ سعود الغليسى

image


أشكر الجميع على التفاعل الايجابي من خلال مايحدث من مشكلات في مجتمعنا ووطنا وفي أولادنا وبناتنا ، وأحب اشارك معكم ولو بالإضافه ولو الشي البسيط من خلال مايطرحه ويتناقش فيه المبدع الخال الدكتور / علي سليمان السليطي .
في بدايه الحديث لابد أن نستعرض نظريات السلوك الاجرامي من المنظور السيكولوجي والمنظور السوسيولوجي نبدأ بالمدرسه النفسيه من خلال العالم الشهير( سجموند فرويد )والذي قال بأن الفرد لايتأثر كثيراً بالوراثه بل يتأثر كثيرا بالعوامل النفسيه والتي تتكون من خلال مراحل الطفوله المبكره نتيجه العلاقات المتبادله بين افراد الاسره ، وتنغرز جذور حياته العاطفيه في هذه الاسره وتكوينها وتبقى عالقه بشخصيته حتى لو كبر وبلغ سن الشيخوخه يتبقى له أثار ذهنيه ونفسيه وتتحكم بسلوكه وتصرفاته فإذا كانت حياه هذا الفرد مليئه بالمحكات والعنف والمشاكل يؤدي هذا إلى التأثير على مستقبل الفرد ويعزز ويدفع إلى الجريمه.

والجريمه تعتبر طاقه خامده في أعماق كل شخص وإذا كان هذا الشخص جذوره التربويه ليست قويه أو لم يجد له مخرجاً اجتماعياً حدثت الجريمه بسهوله ويسر .
المنظور السوسيلوجي ( الاجتماعي ) يرى أنصار هذا المذهب أن الجريمه هي نتيجه التفكك الأسري ومخالطة الأشرار والفقر والمحيط البيئي بالفرد ويرى عالم الاجتماع (جبريل تارد) ان الانسان لايولد مجرماً بل يتأثر بتصرفات الاخرين ويرتكب الجريمه بإيحاء منهم من خلال التفاعل والتأثر في اصحاب السلوك الغير سوي .

من خلال مانقلت لكم من معلومات ونظريات علميه لأسباب الجريمه يتضح لنا اشياء عديده منها التنشئه الاسريه والتكوين الاسري والبيئه المحيطه بالفرد من وجهه نظري البسيطه وإيجاد (الحلول )في هذه القضيه

1المحافظه على التواصل والاجتماع الاسري الدائم بين افراد الاسره حتى يتم ملاحظه توجهات او ملاحظات كل فرد وليس الغياب التام عن الرقابه والوقوع في الانحراف الفكري دون علم الوالدين .

2- تفعيل حراك ألافراد أجتماعياً والاهتمام بالاشخاص الاكثر عزله وأنطواء حتى نتنبئ قبل حدوث اي فعل لاسمح الله .

3- غرس القيم الاجتماعيه والمبادئ وتنميه روح الولاء الوطني في كل مجتمع .

4_لابد من حوار اسري اسبوعي اقل مايقال عنه تقريب وجهات النظر او بناء الاهداف .

5_الرقابه الدائمه ومحاوله معرفه الاصحاب والاصدقاء حتى نفهم مايدور من حول الابناء و كيفية القضاء على بذور الشر داخل بيوتنا .
و الله عز وجل هو المصلح سبحانه وبالاكيد هناك قصور أو اهمال من انفسنا عندما اندلعت هذه الجرائم والانحرافات تجاه ابنائنا فمنهم مايعاني من مشكله عقليه او فكريه او نفسيه فلابد من فهمهم اولاً وثانياً توجيههم وليس توجيههم دون فهمهم ، كم شخص انحراف عن الطريق بسبب مشكله لاتتصل بفكره بل بنفسيته وفهم الاشخاص جيداً يتيح لنا التصرف قبل الجنوح والانحراف عن السلوك السوي.

الاستاذ طارق ذياب محارب السليطي
أخصائي وباحث أجتماعي ،
التخصص / باكالوريوس خدمه أجتماعيه

image

اكتب في مداخلتي هنا التالي :
اننا تحت حصار من هجوم وغزو فكري قوي ومنظم متعدد الأنواع و الأشكال و الطرق. الفئة المستهدفة هى فئة الشباب والوسائل المستخدمة :
١. مواقع التواصل الاجتماعي
٢. أفلام الكرتون للأطفال
٣. المسلسلات الدرامية
٤. الألعاب الشبكية
٥. البريد الالكتروني والاتصال وبرامج الاتصال والتواصل.
٦. اللقاءات.
٧. القنوات الفضائية.
يتم من خلال هذه الوسائل استغلال ضعف عدد من الأمور في مجتمعنا ساعدت على نجاح التأثير على الفئة المستهدفه وهي:
١. ضعف الوازع الديني
٢. ضعف المعرفة و العلم النقي الصحيح.
٣. ضعف الترابط الاجتماعي بين المجتمع
٤. ضعف العلاقات الاسرية فيما بين الاسرة
٥. ضعف معرفة الآباء بأساليب التربية الصحيحة
٦. قلة المعرفة لدي الآباء مما يجعل الأبناء يبحثون عن مصادر مختلفه للإجابة للتساؤلات التى لديهم
٧. ضعف الحملات الإعلامية التوعوية
٨. عدم وجود خطط ممنهجه ومفعلة لمواجهة الغزو الفكري الموجه على الشباب بشكل قوي ٩. ضعف الرقابة على الفكر المبث من البرامج الإعلامية المختلفة
١٠. عدم اهتمام وزارة الاعلام بمحتوى المواد الإعلامية المنشورة والاكتفاء بالتأكد من خلوها من المقاطع الخادشة للحياء فقط.
١١. جهل الأبوين والأهالي في أساليب التعامل مع اصحاب الفكر المنحرف.
١٢. ضعف الترابط بين طبقة المفكرين والمثقفين وطبقات المجتمع الاخرى.
١٣. ضعف التعليم في تنمية فكر الطلاب بالعمل على مساعدتهم في تحديد اهدافهم ومشاريعهم المستقبليه.
١٤. ضعف المقررات الدراسية
١٥. ضعف أعضاء هيئة التدريس في الجامعات والمدارس.
١٦. عدم وجود برامج مجتمعية ورياضية وثقافية وترفيهية لاشغال وقت الفراغ.
ما سبق وغيرها من النقاط أسهمت في تسليم عقول ابنائنا وهم بيننا لمن أثر عليهم عن بعد ونجح في التأثير على بعضهم. نسأل الله السلامة والعافيه . ولهذا يجب ان تتكاتف الجهود من الجميع لمواجهة هذا الغزو الفكري المنظم.

الأستاذ : عبدالله خلف العمودي

image



ردا على تساؤل حسين الحسيني بخصوص من اقنعهم بقتل والديهم المشكلة كلها في تويتر.

اكتب الدولة الاسلاميه وشف يارجل عندهم دكاتره نفسيين يلعبون بمخ الشايب ,شلون الشباب الصغير الله يحمانا منهم ومن خططهم وفكرهم, اشار الى ماكشفته د. كوثر حامد لـ«الجزيرة»: الطرق التي يستخدمها تنظيم داعش لغسيل عقول عناصره وعلى أبناءنا المراهقين ما يطلق عليه علميا إعادة تعليم أو ما يسمى (Re education). وماكشفته الدكتورة كوثر حامد: ليس سرا استخدام الكثير من التقنيات والبرامج خلال القرن الماضي مثل برنامج ( MK-ULTRA) وأهم الأساليب النفسية المستخدمة من قبل داعش للسيطرة على العقول الفتية هي تقنية الإكراه أو ما يسمى (coercion) وتقنية التلاعب النفسي أو ما يسمى (psychological manipulation) ومن خلال هذه التقنيات النفسية تتلاعب داعش بعقول البشر، وخاصة المراهقين لتجندهم ضمن صفوفها كإرهابيين، وبذلك فإن ما يقوم به هؤلاء المجندون من ذبح وسفك دماء لا يعد خيارا بالنسبة لهم فهم غير مدركين ذهنيا أنهم متورطون بعمليات قتل وذبح بفضل تقنيات مسح الدماغ التي مورست على عقولهم بدرجة كافية تجعلهم يقومون بعملية ذاتية تخيلية دائمة، وهو ما يسمى (projection) والذي يجعلهم يظنون أنهم يجاهدون ويقاتلون في سبيل أهداف نبيلة كإيجاد مدينة العدل الكاملة، والقضاء على الكفرة وإبادتهم وإنهاء الفقر من حياة الأمم.

فعليه يجب اتخاذ مايلي :
على صعيد الأسرة يجب على الوالدين أن يطبقوا مقولة «إن كبر ابنك خاويه» و يجب أن تتم هذه «المخاواة» الكترونيا؛ أي أن يتابع الأبناء بكل وسائط التواصل وان تكون له صديق مضاف فيها وتنشط يوميا لمتابعة كل من يضيفهم أو يتواصل معهم من أشخاص مشبوهين، أما وطنيا وحكوميا فيجب أن لا يطول الصمت أمام مكافحة هذه التقنيات الخاصة بغسل العقول، وكما تستقطب جامعاتنا ووزارتنا من خارج المملكة الأكفاء والخبراء من مختلف دول العالم إما للنهضة بالجامعات أو المؤسسات فلابد أن تقوم وزارة التعليم أو الصحة والأجهزة المعنية بطلب يد العون من خبراء ألمانيا أو كوريا أو اليابان في تقنيات مسح الدماغ فهذه الدول هي الأكثر خبرة بهذه التقنيات، والأكثر علما بها منذ الخمسينيات، ونحن بحاجة لهذه الخبرات الأجنبية لإرشادنا بكيفية محاربة هذه الآفات النفسية.
ويجب على خبرائنا السعوديين في علم النفس والإرشاد المنشغل بعضهم بالإعلام وعقد الدورات أن ينزلوا من أبراجهم العاجية وأن يتخذوا مسؤوليتهم الوطنية ليركزوا أنشطتهم ويوحدوها لمساندة أجهزة الدولة وطرح الحلول عليها والمساهمة بالقيام بدراسات الحالات التي تمت السيطرة على عقولها من خلال أبحاث وفق منهج علمي للخروج بتفسيرات منطقية لكل هذه التحولات السلوكية التي يخضع لها الإرهابيون من أبناء المملكة ومراحلها وبالتالي الوصول إلى توصيات بناء على هذه التفسيرات لمعالجتها وحلها قبل أن يستفحل الوضع سوءا ونخسر من زهرات شباب الوطن الكثير.

الكاتب عامر الشلاقى

image


وجهة نظري حول هذه الظاهره التي شوهت صورة الاسلام والمسلمين بالنسبه لموضوع جرائم الارهاب وجهة نظري في هذا الموضوع الخطير على ابناء هذا الوطن الغالي يجب علينا كأباء ومربين وكتاب ومفكرين أن نحرص على أبنائنا من هولاء المنحرفين الذين حادوا عن طريق النور وذهبوا في ظلمات لايستطيعون النظر وهم لايبصرون.
والحقيقه أن هذه الشرذمه السيئه الخطيره لابد أن نتمكن من السيطره عليها حتى نطهر عقول ابناءنامنهم ومن اساليبهم الغادرة فهم لايعرفون الحق من الباطل , وكما تعلمون كثرت علينا مشاكلهم ومصائبهم في الفترة الاخيرة ومن هنا فاننا نقف تماماً صفا واحد مع الدولة حفظها الله لايجاد قوه مترابطه تردع هولاء المتمردين على هذا الوطن لاسباب مجهوله من قبل المشوشين والاعداءوالحسده لهذا الوطن الغالي فلابد نصل واياكم لحلول هذه الظاهره الفاسده وذلك باتباع الخطوات العملية التالية:
١ - نتابع تصرفات الابناء في ممشاهم وذهابهم وايابهم حتى ولومره في كل اسبوع على الاقل
٢- نتعرف على اصدقاءابناءنا م ونشجيعهم زيارة بيوتنا لنتعرف عليهم وعلى افكارهم وسلوكيات عن قرب.
٣- نجعل ابناءنا بمثابةاصدقاء ونتمكن من معرفه مايدور حول قضياهم ونبقى لهم عوناً على الخير بالتصرف المعقول الطيب ..الخ

مشعان حمدان بن طواله


image


الانحراف الفكري وما نشاهدة الآن من احداث مثيرة للغاية وخطيرة أسبابه هو الجهل الحقيقي للمنحرفين عن ماقاله الله سبحانه وتعالى في كتابه وعدم اتباع سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم التي هي الحماية بعد الله من الأنحراف والتفكير بهذه الأعمال الأجرامية من قتل الأباء والاخوان والأقرباء .
وحسب متابعتي يشير بعض الباحثين إلى أن التقليد هو مظهر من مظاهر الانحراف الفكري والسلوكي ، إلا أننا نرى: بأنه سبب للانحرافات الفكرية والسلوكية أكثر من أن يكون مظهراً.
ومن وجهة نظري أن لبعض وسائل الإعلام دورا لا يستهان به في تكوين الاتجاهات والأفكار والتطرف فهي تؤثر بما تقدمه من برامج وأفلام وأخبار عن الأشخاص والأحداث التي تحدث مع برامج التواصل الأجتماعي المختلفة والتي يتواصل من خلالها هؤلاء المنحرفين وتوصيل افكارهم لأبناء هذا الوطن .
عدم اهتمام الأباء والعوائل بشكل عام بأبناءهم ومراقبتهم تاركين كامل الحريه لهم يتصرفون مثل مايريدون ويذهبون الى اين ما يشاؤون دون اهتمام ودون رقابة ودون معرفة اصدقائهم وكذلك سلوك هؤلاء اأاصدقاء وتفكيرهم . وعدم معرفة الاباء واولياء الأمور عن شخصيات وسمات وطباع ابناءهم واصدقاء ابناءهم . يجب على الجميع أن يفكر معي قليلاً عندما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم . من ترضون دينه وخلقه . ليس هنا على الزواج فقط انما الأشارة تدل على أن هناك خلق محددة لاختيار الشخص المناسب للصحبة .
وهي - الدين والعقل و التوافق الروحي والعاطفي والجسدي والوضع الأجتماعي وبصفتي مدرب وحسب خبرتي ووجهة نظري الشخصية أن هناك سمات شخصية لكل فرد منا الا أن النسبه تختلف في مابين الناس . الحسي - والسمعي - والبصري فالسمعي هو الذي يتأثر بالمدح والكلام الجميل والمزخرف وهو الذي يندفع وراء كل مايقال له وما يوجه له . والنقاش طويل جداً الا انني حبيت اوضح ذلك مختصراً وعلى الاباء واولياء الأمور معرفة شخصيات ابناءهم وسماتهم وتوجهاتهم وتفكيرهم . لكي يسيطروا عليهم .
حمى الله هذا الوطن ومليكه وابناءه من شر الأشرار والفتن ماظهر منها وما بطن

رئيس التحرير الكاتب والمدرب
: محيسن الفنيدل


image


لابد من تظافر الجهود وحث رجال الفكر المتخصصين بالسلوك ودراسة النفس وكذلك الشعار الذين لهم تأثير في الساحة .
هذة ظاهرة شرهة زاد واستفحل أمرها . اولا نبحث السبب ومن ثم نعالج الوضع بأسرع مايمكن ولابد من عمل مطالبه إيقاف مثل هذة البرامج والالعاب الدخيلة على ديننا

الأستاذ : منور فالح ابن مخيدش

image

هم ﻻيكفرون العلماء .وﻻكن العلماء اين هو دورهم بالمدراس وتوعيتهم وتوجيهم للأبناء منذ الصغر العلماء اﻵن اصبحوا عندنا علماء اعلام فقط يظهرون على الشاشات ولو حاولت الوصول لهم لا تاجدهم. اﻻمر الأساسي هو الفراغ والبطالة.

الشاعر / راجي السويدي

image

العلماء ليسوا مسئولين عما يحدث في المجتمع من ظواهر سلبية وسلوكيات ليست سوية فهم ليسوا شمس شارقه وفعلا نراهم على شاشات تلفاز ونقرأ لهم بالكتب وفي وسائل التواصل وحسب وجهة نظري أن العلماء مالهم ذنب كل ما فى الأمر أن اهل الفكر المنحرف غزونا بالوسائل الاخيره واستغلو الشباب بطرق تدريجيه حتى ينحرف الشاب تمامآ باساليب مدروسه من قبلهم ونسأل الله العظيم ان يكفينا الشر ويديم علينا الامن ولامان.
والانحراف حصل مع مهندسين وأطباء على راس العمل ماهو ركيزه أساسية الفراغ.

في وقتنا الحالي من الصعب الاطلاع على اسرار الولد وعلى مايوجد بجواله من البرامج التي غزتنا من كل حدب صوب واصبح يعرف اشياء من المستحيل على الاباء والاهل معرفتها الله يصلح للجميع الوضع تغير تمامآ فقد غزتنا الحداثه والتطور واهل الفكر الضال دخلو من بعض الثغرات مثل اخطاء الشارع ومشاكل الجيران والاسر .
رغم انه يوجد حلول عده وتنظر الامور امامك وتحاول تحلها لكن المشكله بانهم يدخلون عقليات الشباب وهم داخل بيوتهم ومعالجة مثل هذه الامور تصعب على الاسر العادية ولذلك دمروا البشر باقنعتهم المزيفة بطرقهم الخبيثة التسلسلي​ه والله يستر على شبابنا منهم

الشاعر فهاد الريس

image

أكثر من انتسب للفكر الداعشي هم مدمنو المخدرات لم ينتسبوا لحلقات التحفيظ كما يشوهها الإعلام الفاسد ولم يكونوا من رواد المساجد.

الشيخ صالح الهزاع


*
⁠⁠⁠كنّا اول نخاف من جارنا ويضربنا وعندما نقول جارنا ضربنا قال جعل يمناه ماتنشل ماضربكم على خط اليوم تضرب ولد اخوك تقوم القيامه وأنواع الشتائم ولالك دخل فيه هذا واقعنا .

عبدالله رجاء المنصوري

⁠⁠⁠موضوع مهم جدآ والله يعافيكم ولكن السؤال المهم هنا كيف اقنعوا المغرر بهم لقتل والديه واخوانه وخواته وزوجاته وأبناءه اعتقد هناك لغز محير بالموضوع

حسين لافي الحسيني


ويرى الكاتب الاستاذ عبد الرحمن جليل ابن طواله ان علاج الشر بالسكوت عنه
واستهل تاحديث بقوله:

الحمد لله القائل ((وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا.....الأية)) والقائل سبحانه ((وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ..)) والصلاة والسلام على نبي الرحمة والهدى السراج المنير محمد بن عبدالله عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم . معاشر الإخوة معاشر الأبناء ليسمح لي كرم أخلاقكم بتناول أمر خطير في نظري أمراً نمارسه من غير قصد منا ونحن في خطر منه ، حيث كما تعلمون لم نسمع عبر التاريخ فيما نعلمه عن الأمم والملل والديانات الباطلة جرائم كجرائم زمننا هذا نسأل الله العفو والعافية .
ولست بصدد التحدث عن تلكم الجرائم العظيمة بذاتها ، فتقصُر أقلامنا ومداركنا عن التعبير والكتابة فيها وعن عَظّم شناعتها . لكنني سأتحدث بجهد المُقل عن أمر خطير جداً غفل المجتمع عنه الآ وهو تسويق أخبار مثل تلك الجرائم التي تأباها الفطر ليست على مستوى البشر بل وكافة مخلوقات الله !!!. سأتحدث عن تسويقنا لمثل تلك الأخبار المخجلة التى يمارسها بعض المنحرفين المجرمين الخارجين عن الدين والفطرة تسويقها بين الصغار والكبار وعلى مسمّع من الشيوخ والعجائز ممن لا يجيد القراءة والكتابة لكِبّرهم ، كل ذلك عبر قروبات الأسر والعوائل حتى أصبحنا من غير أن يعلم الكثير منا ومن غير قصد مسوقين على أبنائنا وأُسرنا مثل تلك الأخبار الأفكار الضّالة المنحرفة ، بل وقد يتابعها البعض وهو يتناول وجبة طعام أو غير ذلك وستصبح مع الوقت مثل تلك الأحداث الشاذة وأخبارها أمراً لا غرابة فيه .
وحيث أن من سلبياته هذه الممارسة : الشعور مع الوقت لدى الصغار بقبول الجريمة في المجتمع لانهم لا يعلمون كما نعلم عن الفكر الداعشي كما يسمىٰ . خدش مبدأ وفضيلة البّر التي تربينا عليها كمجتمع محافظ . التأثير السلبي لهذه الأخبار علي الفئة الغالية من كبار السن وهذا يعتبر عقوقاً. المساهمة في تشويه سمعت هذا الدين الدين العظيم دين الرحمة والسلام لدى المجتمعات الغير مسلمة وكذلك الجاليات التي تعيش من بيننا وهي غير مسلمة . النيل من أعراض بعض الأسر والعوائل ممن أبتلي أبنائهم بهذه الجرائم عافنا الله وأياكم منها .

وأنني أرجو وأناشد كل من له قدره بتثقيف المجتمع بعدم نشر مثل تلك الأخبار الموجعة التى أصبحت تنخر في كيان هذا المجتمع الرحيّم العظيم .
اللهم أصلحنا وأصلح لنا وأهدنا سواء السبيل ما اردت الآ الإصلاح فإن صواباً فمن الله وإن غير ذلك فمن نفسي والشيطان .. حفظكم الله وحفظ بلادنا من كل سوء وفتنه وتقبل الله طاعتكم ..

الأساذ عبد الرحمن بن طواله

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : راضي الجرواني مشار
    09-21-1437 04:52 صباحًا
    الله يوفقكم على مناقشتكم لمسببات وحلول هذا الفكر الضال
    وهو كالمرض الذي اصاب بعض الشباب
    نسأل الله ان يصلحهم ويهديهم لسبيل الرشد
    والهداية بيد الله تعالى لقوله تعالى
    انك لاتهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء

    وهناء علينا واجب الدعاء ان يجنبنا الله هذه الفتنه التي لايعرف سببها
    سوى احتمال تغذيتها من الشرذمه الفاسده الخوارج قاتلهم الله وجنب ابناء المسلمين من شرورهم
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : راضي الجرواني مشار
    09-21-1437 04:52 صباحًا
    الله يوفقكم على مناقشتكم لمسببات وحلول هذا الفكر الضال
    وهو كالمرض الذي اصاب بعض الشباب
    نسأل الله ان يصلحهم ويهديهم لسبيل الرشد
    والهداية بيد الله تعالى لقوله تعالى
    انك لاتهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء

    وهناء علينا واجب الدعاء ان يجنبنا الله هذه الفتنه التي لايعرف سببها
    سوى احتمال تغذيتها من الشرذمه الفاسده الخوارج قاتلهم الله وجنب ابناء المسلمين من شرورهم
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:49 مساءً الأحد 29 ربيع الأول 1439 / 17 ديسمبر 2017.